الدفاع المدني ينعي استشهاد 8 من متطوعيه بقصف جوي على أحد مراكزه في ريف حماة

أصدر الدفاع الدفاع المدني السوري أمس بياناً حول فقدان ثمانية من متطوعيه  بقصفٍ من الطيران الحربي التابع لقوات الأسد على مركز للإنقاذ في مدينة #كفرزيتا بريف #حماة الشمالي.

ذكر البيان أن الطيران الحربي شن غارات بصواريخ ارتجاجية على المركز ظهر يوم السبت الماضي، ما أسفرر عن دمار المركز بشكل كامل وارتقاء 8 متطوعين ضمن المركز، وأضاف أنه وأثناء محاولة انتشال الجثث من تحت الأنقاض عاود الطيران الحربي استهداف المنطقة ما أدى إلى مقتل مسعف وشاب مدني، وخروج المركز عن الخدمة.

وفي البيان وجه الدفاع المدني السوري نداء استغاثة لتأمين الحماية اللازمة للمنشآت الطبية والإنسانية التي تتعرض لقصف ممنهج ومتواصل من طائرات النظام وروسيا، ودعا إلى عدم تكرار مأساة حلب الشرقية التي بدأت بتمير المشافي والبنى التحتية لتنتهي بتهجير قسري لسكانها على مرأى ومسمع العالم.

وتأتي هذه الإستهدافات ضمن حملة مركّزة من قبل قوات النظام وحليفه الروسي، حيث استهدف القصف الجوي والصاروخي المنشأت الطبية والخدمية، والمشافي والمساجد ومركز ونقاط الدفاع المدني والفرن الرئيسي في مدينة كفرزيتا، ما أدى لخروجهم جميعاً عن الخدمة.

 

هل أعجبك الموضوع.. شاركه لتخبر أصدقاءك به

مواضيع مشابهة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.