الأخبار

مقتل عنصر للنظام وإصابة آخر مرتبط بحزب الله بريف درعا


مؤسسة نبأ الإعلامية/ درعا

قُتل عنصر من مرتبات الفرقة الخامسة “مهام خاصة” التابعة للنظام، في إطلاق نار مباشر من مجهولين قرب نقطته العسكرية على أطراف بلدة السهوة شرق درعا.

وبحسب صفحات إعلامية موالية للنظام، فإن العنصر “أنس كيوان” المنحدر من قرية مياماس بريف السويداء، تعرض لإطلاق نار من مجهولين على دراجة نارية، ما أدى إلى مقتله على الفور.

في سياق متصل، نجا القيادي في ميليشيا حزب الله اللبناني “علي الطاهر” أبو ما يُعرف بـ “الحج أبو حسين”، من محاولة اغتيال بعبوة ناسفة في بلدة بصر الحرير شرق درعا، ما أدى لإصابته بجروح متوسطة.

وأكدت مصادر محلية، أن الطاهر المنحدر من مدينة بصرى الشام شرق درعا، من المرتبطين بحزب الله منذ سنوات، وشارك في معارك عدة خاضتها الميليشيات في منطقة مثلث الموت شمال درعا وجنوب غرب دمشق، ونشط مؤخراً في تنسيق مجموعات المتطوعين لحزب الله في اللجاة ومناطق شرق درعا.

وتعيش محافظة درعا منذ سيطرة النظام عليها قبل نحو عامين حالة من عدم الاستقرار الأمني أدت إلى ارتفاع وتيرة عمليات الاغتيال والخطف سواء لعناصر وضباط النظام والمليشيات الحليفة، أو لمعارضين سابقين وشخصيات مدنية دون معرفة الجهات المنفذة.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق