الأخبار

نصر الله يؤكد تعرض قواته للاستهداف الإسرائيلي ويشدد على بقائها في سوريا


مؤسسة نبأ الإعلامية/ سوريا

أكد حسن نصر الله الأمين العام لميليشيا حزب الله اللبناني، تعرض قواته لضربات إسرائيلية في سوريا كما شدد في الوقت ذاته على بقاء قواته في سوريا، وذلك في خطاب تلفزيوني بُث أمس.

وقال نصر الله، إن حزبه لن ينسحب من سوريا نتيجة الضربات الجوية التي تشنها إسرائيل، متهماً إياها بمهاجمة كل ما يرتبط بتصنيع الصواريخ في سوريا.

ونفى نصر الله أن تكون هذه الضربات دفعت “حزب الله أو إيران” للانسحاب من سوريا، واصفا إصرار إسرائيل على حدوث ذلك بأنها انتصارات “واهمة”.

وأشار نصر الله إلى أنه في ظل إحكام الأسد قبضته على الأمور، حولت إسرائيل اهتمامها في الآونة الأخيرة إلى قصف أهداف سورية لضرب مواقع تصنيع الصواريخ دقيقة التوجيه التي تعتبرها تهديدا.

وبعد التقارير التي نشرتها الصحافة الإسرائيلية مؤخرا حول تخفيف إيران تواجدها العسكري في سوريا، قال نصر الله، إن إسرائيل تخدع نفسها وجمهورها وتصوّر بعض التفاصيل على أنها انتصار في سوريا وبداية خروج إيران.

وتستهدف طائرات الاحتلال الإسرائيلي بشكل متكرر مواقع المليشيات الإيرانية في سوريا على رأسها حزب الله اللبناني في جنوب سوريا ومناطق أخرى شمالها وشرقها.

ويعتبر حزب الله اللبناني من أبرز المليشيات التي شاركت إلى جانب النظام السوري في معارك كان فيها رأس حربة، خصوصا في القصير بريف حمص والقلمون الغربي والشرقي بريف دمشق بين عامي 2014 – 2013، والتي ارتكب فيها مجازر بحق المدنيين وهجر الألاف من منازلهم.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق