أهم الأخبارسوريا

طبيب في دمشق ينضم إلى ضحايا فيروس كورونا

طبيب في العاصمة دمشق ينضم إلى قائمة وفيات فيروس كورونا البالغ عددهم 25 بحسب وزارة الصحة في حكومة النظام.



توفي الطبيب “خلدون الصيرفي” العامل في مشفى الهلال الأحمر في العاصمة دمشق، متأثراً بإصابته بفيروس كورونا (كوفيد-19).

وأُصيب الصيرفي بالفيروس وهو على رأس عمله في المشفى، وهو أخصّائي جراحة عامة ويملك عيادة خاصة في منطقة المزة القديمة بدمشق.

وينضم الطبيب خلدون إلى قائمة ضحايا فيروس كورونا في سوريا البالغ عددهم 25 “بحسب وزارة الصحة في حكومة النظام”، في حين بلغ عدد المصابين 471 متوزّعين على محافظات عدة، العدد الأكبر منهم في دمشق.

في سياق متصل، نعت صفحات إعلامية في دمشق، عدد من رجال الدين نتيجة إصابتهم بفيروس كورونا، من بينهم “حسان الطحان” و”محمد المبرور” و”مازن الدمشقي”.

وكانت  الأمم المتحدة قد حذرت في وقت سابق من الأسبوع الفائت، من انتشار كبير لفيروس كورونا في سوريا، واصفة الوضع بـ “الخطير” وخاصة في المناطق التي يتجمع فيها أعداد كبيرة من النازحين.

وأعلن مدير الطوارئ في الأمم المتحدة، أن الأرقام الرسمية لمصابي فيروس كورونا في سوريا، أقل كثيراً “على الأرجح” من الأعداد الحقيقية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق