الأخبارعربي ودولي

محتجون في بيروت يقتحمون مبنى وزارة الخارجية ويحطمون صورة الرئيس

تمكن المتظاهرون من اقتحام المبنى عقب مواجهات مع قوى الأمن أدت إلى إصابة العشرات من الطرفين وسط أنباء عن مقتل أحد عناصر مكافحة الشغب

اقتحم متظاهرون لبنانيون مساء اليوم السبت مبنى وزارة الخارجية في بيروت وحطموا صورة للرئيس ميشال عون على مدخل المبنى.

وتمكن المتظاهرون من اقتحام المبنى عقب مواجهات مع قوى الأمن أدت إلى إصابة العشرات من الطرفين وسط أنباء عن مقتل أحد عناصر مكافحة الشغب وإصابة آخرين من المتظاهرين بإطلاق نار حي.

كما اندلعت النيران في محيط مبنى مجلس النواب وسط العاصمة إثر احتدام المواجهات مع عناصر الأمن الذين يحاولون منع المتظاهرين من الوصول إلى المجلس.

ورفع المتظاهرون شعارات منددة بالسلطة السياسية في لبنان مطالبين إياها بالرحيل لمسؤوليتها عن الفساد المالي الذي أوصل الشعب اللبناني إلى الفقر والجوع، على حدِّ وصفهم.

وبدأ المئات من اللبنانيين بالتجمع في “ساحة الشهداء” عصر اليوم بعد دعوات من جمعيات ومنظمات مدنية للتظاهر وسط العاصمة في ما أسموه “يوم الحساب” من أجل المطالبة بمحاسبة المسؤولين عن تفجير بيروت الدامي الذي راح ضحيته 158 شخصاً وإصابة أكثر من خمسة آلاف بحسب الصحة اللبنانية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق