نظام الأسد يُعين رئيساً جديداً لبرلمانه

انتخب مجلس الشعب التابع لنظام الأسد في جلسته اليوم الخميس، العضو “حمودة الصباغ” رئيساً له بعد إقالة “هدية عباس” منذ شهرين من منصبها.

وقالت مصادر إعلامية موالية نقلاً عن مدير المكتب الإعلامي بمجلس الشعب “ناجي عبيد”، إنّ “نائب رئيس مجلس الشعب، نجدت أنزور، فتح باب الترشح لرئاسة مجلس الشعب ليترشح لذلك كل من نضال حميدي وأحمد مرعي وحمودة الصباغ و وضاح مراد”.

وحصل حمودة الصباغ على 193 صوتاً وأحمد مرعي على 10 أصوات بينما حصل نضال حميدي على 4 أصوات ووضاح مراد على 3 أصوات.

والصباغ من مواليد محافظة الحسكة السورية عام 1959 من عائلة مسيحية ودخل مجلس الشعب عام 2012.

جدير بالذكر أن المجلس أصدر قراراً فى شهر تموز الماضي، يقضى بإعفاء هدية عباس من منصبها رئيسة للمجلس، وذلك بإجماع الحضور، وتم تعيين إسماعيل نجدت أنزور رئيساً بالنيابة.

هل أعجبك الموضوع.. شاركه لتخبر أصدقاءك به

مواضيع مشابهة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.