مجلس الأمن يستعد للتصويت بشأن التحقيق في الهجمات الكيميائية بسوريا

أفادت دبلوماسيون أن مجلس الأمن الدولي سيصوت اليوم الثلاثاء على مسألة تمديد مهمة فريق التحقيق الدولي في الهجمات التي استخدمت فيها أسلحة كيميائية في سوريا.

يأتي ذلك بناءً على طلب الولايات المتحدة للتصويت على مشروع قرار قدمته الأسبوع الماضي يسمح للأمم المتحدة ومنظمة حظر الأسلحة الكيميائية بمواصلة عملهما المشترك لسنة أضافية لمعرفة الجهة التي شنت هجمات بغازات سامة في سوريا.

وفي سياق متصل، أعلنت وزارة الخارجية الروسية اليوم الثلاثاء أنها لن تستخدم حق النقض “الفيتو” في مجلس الأمن في حال صدور أي قرار يتهم نظام الأسد باستخدام الكيماوي، مضيفةً أن لا نية لديها في رفض تمديد مهمة الآلية الدولية المشتركة للتحقيق في حوادث استخدام أسلحة كيميائية في سوريا، حتى وإن كانت نتائج التحقيق موجهة لنظام الأسد.

ومن المقرر أن يصدر الخبراء الخميس تقريرهم حول الهجوم الذي استهدف بغاز السارين خان شيخون وأوقع 83 قتيلا بحسب الأمم المتحدة.

وكانت الولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا اتهمتفي وقت سابق نظام الاسد بالوقوف وراء الهجوم الكيميائي على خان شيخون.

هل أعجبك الموضوع.. شاركه لتخبر أصدقاءك به

مواضيع مشابهة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.