إيران تدفن سبعة عناصر من ميليشياتها قتلوا في سوريا

شهدت مدينة “قم” الإيرانية أمس الأربعاء، دفن سبعة عناصر من الميليشيات الشيعية التابعة للحرس الثوري الإيراني، قتلوا في أوقات سابقة بسوريا.

وذكرت وسائل إعلام إيرانية أنّ العناصر السبعة ينتمون إلى ميليشيا لوائي “الفاطميون” و”الزينبيون” وتمّ دفنهم في مقبرة بمدينة “قم” بعد أن قتلوا خلال الاشتباكات الدائرة في سوريا.

وأضافت أنه ستنظم غدا الخميس مراسم رسمية لدفن القيادي في الحرس الثوري “مصطفى نبي لو” الذي قتل هو الآخر في سوريا.

وفي تقرير سابق لوكالة “فرانس برس” أكدت أن آلاف الأفغان الشيعة العاطلين عن العمل والذين لا يجدون آفاقاً في بلادهم يتوجهون إلى سوريا، للقتال دفاعاً عن نظام الأسد، وذلك بعد أن يتم تجنيدهم من قبل إيران.

هل أعجبك الموضوع.. شاركه لتخبر أصدقاءك به

مواضيع مشابهة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.