كيف حاول النظام استدراج سرية أبو عمارة للإيقاع بهم في حلب ؟!

أعلنت “سرية أبو عمارة” للمهام الخاصة أن قوات النظام فشلت في الأيام الماضية بالإيقاع بعناصر السرية في مدينة حلب.

وقال “مهنا جفالة” قائد السرية “حاول عناصر النظام الإيقاع بسرية أبو عمارة بمساعدة أشخاص في المناطق المحررة، وذلك بإيهام قيادة السرية أن لديهم مجموعة جاهزة للعمل في مناطق النظام، وقاموا بفبركة إحدى العمليات لكسب الثقة”.

وأوضح “جفالة” أن العملية المفبركة هي “استهداف سيارة الإعلاميين ربيع قلوندي وصهيب المصري بطلقات نارية، حيث قاموا بتقديم صورة وهم في حالة إصابة مع السيارة المستهدفة لإقناع قيادة السرية بجدية حدوث العمل، مشيراً إلى أن الرأس المدبر للعمل هو “الشبيح مصطفى حداد الملقب مصطفى شوقي من المخابرات الجوية.

 

يذكر أن “سرية أبو عمارة” نفذت العديد من العمليات النوعية في مدينة حلب، استهدفت شخصيات من قوات النظام، وتطورت هذه العمليات لاحقاً لاستهداف وتفجير مراكز أمنية حصينة ومستودعات للذخائر.

المصدر: ستيب نيوز.

هل أعجبك الموضوع.. شاركه لتخبر أصدقاءك به

مواضيع مشابهة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.