الوزاري العربي : حزب الله “منظمة إرهابية” وإيران لمجلس الأمن

قرّر مجلس وزراء الخارجية العرب، نقل “ملف التدخلات الإيرانية” إلى مجلس الأمن الدولي، و إدانة “حزب الله” اللبناني، و تصنفيه (منظمة إرهابية)، و حظر قنوات فضائية “ممولة من إيران” تبث على الأقمار الصناعية العربية . و  ذلك في بيان ختامي تضمن 14 بندًا أصدره المجلس عقب اجتماعه، أمس الأحد، بشكل طارئ في العاصمة المصرية القاهرة، برئاسة جيبوتي، بناءً على طلب السعودية .

 

يأتي ذلك بينما تحفظ لبنان و العراق على وصف “حزب الله” كـ”منظمة إرهابية”، فيما تحفظت بغداد، أيضاً، على “إدانة سياسة الحكومة الإيرانية” بالمنطقة، وفق إعلان وفدي البلدين في تصريحات صحفية .

 

و حسب البيان، “كلّف مجلس جامعة الدول العربية، المجموعة العربية في نيويورك بمخاطبة مجلس الأمن للقيام بمسؤولياته تجاه الخروقات الإيرانية، وما تمثله من تهديد داهم للأمن القومي العربي، واعتبار تزويد إيران لميليشيات إرهابية في اليمن (الحوثيين) و إطلاق صاروخ إيراني الصنع من اليمن صوب الرياض تهديد للأمن القومي العربي”. وأكد على “حقّ السعودية في الدفاع الشرعي عن أراضيها”.

 

كما و تضمّن البيان الختامي تأكيدًا على “الاستمرار في إدراج بند التدخلات الإيرانية في الشؤون الداخلية للدول العربية على أجندة منتديات التعاون العربي مع الدول والتجمعات الدولية والإقليمية”، حسب نص البيان.

 

و استنكر ما وصفه بـ”التدخلات الإيرانية المستمرة في الشؤون الداخلية لمملكة البحرين وتأسيسها جماعات إرهابية بالمملكة ممولة ومدربة من الحرس الثوري الإيراني وحزب الله اللبناني الإرهابي؛ الأمر الذي يتنافى مع مبدأ حسن الجوار وعدم التدخل في الشؤون الداخلية وفقا لمبادئ ميثاق الأمم المتحدة والقانون الدولي”.

 

و أكد المجلس في قراره “دعم مملكة البحرين في جميع ما تتخذه من إجراءات وخطوات لمكافحة الإرهاب والجماعات الإرهابية من أجل الحفاظ على أمنها واستقرارها”.

 

و أدان قرار المجلس “استمرار احتلال إيران للجزر الإماراتية الثلاث (طنب الكبرى وطنب الصغرى وأبو موسى) وتأييد كافة الاجراءات والوسائل السلمية التي تتخذها دولة الإمارات العربية المتحدة لاستعادة سيادتها على جزرها المحتلة طبقا للقانون الدولي”. كما أدان “سياسة الحكومة الإيرانية وتدخلاتها المستمرة في الشؤون العربية لاسيما الشأن اليمني”.

 

وحمّل القرار “حزب الله اللبناني الإرهابي الشريك في الحكومة اللبنانية مسؤولية دعم الإرهاب والجماعات الإرهابية في الدول العربية بالأسلحة المتطورة والصواريخ البالستية”.

 

وأدان أيضًا “تصريحات المسؤولين الإيرانيين التحريضية والعدائية المستمرة ضد الدول العربية ومطالبة الحكومة الإيرانية بالكف عن هذه التصريحات العدائية والأعمال الاستفزازية التي تهدد الأمن والاستقرار في المنطقة”.

 

وقرر المجلس “حظر القنوات الفضائية الممولة من إيران (لم يسمها) والتي تبث على الأقمار الصناعية العربية باعتبارها تشكل تهديدًا للأمن القومي العربي من خلال إثارة النعرات الطائفية والمذهبية والعرقية”.

 

و أكد الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط أنّ هناك إجماعًا عربيًا على رفض النهج والتصرفات الإيرانية، وقال في مؤتمر صحفي مشترك مع رئيس الدورة الحالية لمجلس جامعة الدول العربية وزير خارجية جيبوتي محمود على يوسف في ختام الاجتماع : “إنّ مجلس الجامعة العربية على المستوى الوزاري قرّر إحاطة مجلس الأمن بمواقف الدول العربية إزاء التدخلات الإيرانية في شؤون الدول العربية، ولا أستبعد أن تكون الخطوة الثانية هي اللجوء لمجلس الأمن”، و من جانبه، قال يوسف : إنّ “هناك حاجة لوضع آلية للتحرك في مجلس الأمن و سوف نبدأ في التواصل مع المجموعة العربية لبحث كيفية التعامل مع هذه المسألة “.

المصدر: الأناضول.

هل أعجبك الموضوع.. شاركه لتخبر أصدقاءك به

مواضيع مشابهة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.